الياقوت

مرحبا بكم اصدقائي وطاب اوقاتكم
لكم مني كل الود والاحترام
انتظر مقترحاتكم ومساهماتكم المبدعة
تواجدكم رائع من روعة نبل اخلاقكم وتميزكم
فلنبني هرم الصداقه الحقيقيه ويكون لتواصلنا الاثر الجميل في القلوب
دمتم بخير
الياقوت

الـضـمـيـر صـوت هـادئ يُـخـبـرُك بـأنَّ أحـداً يـنـظُـر إلـيـك


    هل تؤمن بالجن و الأشباح؟

    شاطر
    avatar
    صمت الهمس.m
    Admin

    عدد المساهمات : 635
    تاريخ التسجيل : 30/10/2011
    الموقع : في قلب العدم

    هل تؤمن بالجن و الأشباح؟

    مُساهمة من طرف صمت الهمس.m في الثلاثاء مارس 06, 2012 11:06 pm


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    مخلوقات اثيرية غامضة تظهر احيانا لتبث الرعب
    بسم الله الرحمن الرحيم



    مخلوقات
    أثيرية عرفها الإنسان منذ أقدم العصور

    و نسج حولها الكثير من القصص و
    الأساطير حتى تحولت إلى جزء من ثقافته و فلكلوره مع انه لا يوجد أي شيء
    يثبت وجودها سوى بعض النصوص الدينية و كذلك القصص التي يتداولها الناس منذ
    قرون طويلة حول الحوادث الغريبة التي يتصل خلالها بعض بنو البشر مع هذه
    المخلوقات.الأشباح (Ghost )
    هي أرواح الموتى التي لأسباب غير معروفة تبقى في أماكن معينة لا تبارحها
    بعد فناء الجسد وغالبا ما تكون لأشخاص تعرضوا للكثير من الظلم أو الألم في
    حياتهم أو للبعض ممن ماتوا ميتة مأساوية و بشعة أو للمشاهير ممن تعلقت
    بهم أفئدة الناس. و فكرة الأشباح مقبولة في العالم الغربي وكثيرا ما
    شاهدنا تجسيدا لها في سينما الرعب التي تناولتها مرارا في العديد من
    الأفلام الناجحة فاكتسبت شعبية كبيرة وصار هناك أناس عديدين يؤمنون بها ,
    لا بل أصبح لها منتديات و جمعيات و ظهرت مكاتب خاصة لأشخاص امتهنوا صيد و
    مطاردة الأشباح.
    في الشرق , و تحديدا في العالم الإسلامي
    , لا يؤمن اغلب الناس بالأشباح , ليس لأنهم لا يقبلون فكرة إن لدى الإنسان
    روح تتحرر من جسده بعد الموت و لكن لاعتقادهم بأنها ظاهرة الأشباح تتعارض
    مع معتقداتهم الدينية حول ماذا يحدث للروح بعد الموت , لكنهم في المقابل
    يؤمنون بالجن أو الجان (Demons )
    , وهي مخلوقات أثيرية عرفها الإنسان منذ عصور سحيقة و ذكرتها مختلف
    الديانات بأسماء و صفات مختلفة , البعض يعتقد أنها تعيش في عالم موازي
    لعالمنا فلا نشعر بها و لا تشعر بنا سوى في حوادث نادرة حين تحدث فجوة بين
    العالمين , و هناك أيضا من يعتقد أنها ترانا و لا نراها و أنها تعيش في
    عالم مشابه لعالمنا فيه أمم و شعوب و ديانات تشبه ما هو موجود عند البشر. و
    كما هو الحال في قصص الأشباح فأن قصص الجن طالما أثارت الفضول و الرعب في
    نفوس الناس خصوصا فيما يختص بعلاقتهم بالبشر و كذلك قصص تقمص و تلبس الجن
    بجسد الإنسان و هناك اليوم أفلام كثيرة منتشرة على الانترنت عن شيوخ و
    قساوسة يقومون بطرد الجن من أجساد الضحايا البشريين في جلسات خاصة.
    لكن
    رغم انتشار قصص الأشباح و الجن و شعبيتها بين الناس فأن العلم لا يعترف
    بها و يرفضها بشكل قاطع قائلا ان معظم هذه القصص و الحوادث هي أما هلوسات
    بصرية أو حالات نفسية أو خداع لعقول السذج من اجل در الأرباح و جذب
    المريدين و الأتباع.
    هناك أيضا فئة تؤمن بوجود الأشباح و
    الجن و لكنها ترفض تماما فكرة اتصالها مع البشر و تعتقد إن جميع القصص في
    هذا المجال هي أما مختلقة أو ناشئة عن عدم فهم و إدراك لبعض الظواهر التي
    يمكن تفسيرها طبيا و علميا.
    ما رأيك أنت عزيزي القارئ في
    هذا الموضوع؟ هل تؤمن بالجن أو الأشباح؟ و ما دليلك على صحة وجود هذه
    المخلوقات من عدمه؟ هل رأيت في حياتك جنيا أو شبحا؟ هل كان لديك قريب أو
    صديق كانت له تجربة غريبة مع الأشباح و الجن؟ ما تفسيرك للقصص الكثيرة
    المتداولة في العالم حول الجن و الأشباح؟ يا ترى هل جميعها كاذبة؟ ..
    سنكون سعداء بمشاركتنا رأيك في هذا النقاش.









    متمـــيزة أنـــا .. بـ صمـــتي قبـــل كلمـــاتي .. بـ حبــــي أنـــا لــذاتـــي .. بــ صدقـــي فــي مفرداتــــي ..

    ولكـــــــن مــــن يفهــــم صمتــــي و يقــــدر حبــــي و يستحـــق صدقـــي..
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    avatar
    دموع القمر
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    عدد المساهمات : 208
    تاريخ التسجيل : 15/12/2011

    رد: هل تؤمن بالجن و الأشباح؟

    مُساهمة من طرف دموع القمر في الثلاثاء مارس 06, 2012 11:27 pm

    ممكن يكون الجن موجود وله عالمه الذي يعيشه معنا ونحن لانفهم ماهو وقد يكون اننا نؤمن دون ان نرى
    لان موضوع الجن ذكر في القرأن الكريم ولكن يبقى موضوع الجن محير وقد شهد شاهد من ااهله

    قبل عدة سنوات كتب احد المعالجين بالقرآن مقالاً في إحدى الصحف أنه لسنوات
    كان يعالج المرضى بالقرآن مرجعاً أغلبها للتلبس بالجن أو الحسد أو العين
    أو السحر، ولكنه عندما اطلع على كتب علم وطب النفس تأكد لديه أن الحالات
    التي كان يعالجها موصوفة بدقة أكبر في تلك الكتب وأنها تستجيب للعلاج عند
    الطبيب النفسي بصورة أشمل وأسرع. و من يومها ودّع مهنته للأبد وصار ينصح
    مراجعيه بمراجعة الأطباء لأنهم يستطيعون أن يشخصوا الحالة ويعالجونها أحسن
    منه. ولو كان العلم متقدما في حياة الرسول صلى الله عليه وسلم لوجّه
    المرضى نفس الوجهة مع تدعيم للعلاج الطبي بالقرآن والدعاء . والرسول نفسه
    ذكر أن" لكل داء دواء إلا الهرم"
    ساعدت وسائل الأعلام المقروءة والمسموعة
    والمشاهدة بدون أن تدرى في دعم هذا الاعتقاد بإفساحها المجال لمن يؤمنون
    بهذا الاعتقاد لإبداء آرائهم بقوة مدعمين هذه الآراء بآيات قرآنية و
    أحاديث نبوية وروايات عن النبي صلى الله عليه وسلم. والجدير بالذكر أن
    هنالك عدد ليس بالقليل من علماء المسلمين لا يؤيدون هذا الاعتقاد وهو دخول
    الجن بدن المريض إلا أنهم يحجمون عن إبداء آراءهم خوفاً من نعتهم بالكفر
    أو الزندقة.

    يسلمووووووووو ياقمر موضوع حلووو كتير

    فریده سلطان
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    عدد المساهمات : 225
    تاريخ التسجيل : 01/11/2011
    العمر : 47
    الموقع : اصفهان - ایران

    رد: هل تؤمن بالجن و الأشباح؟

    مُساهمة من طرف فریده سلطان في الخميس مارس 08, 2012 12:42 am

    أنا بشخصی لم أری هذه المخلوقات من قبل

    و لکنی علی یقین انهم موجودین

    و ذلک لأن القران الکریم یذکرهم

    و کان هناک نفر من الجن حضر الی سیدنا و شفیعنا و حبیبنا المصطفی صل الله علیه و سلم

    و اسلم علی ایده

    و ایضاً ،،، اعتقد الذی خلقنا و ابدع فی خلق الکائنات و هو الله الذی لا اله الاهو ،، خلق لکل منا عالم

    خاص بینا

    و لا اظن ان الجن له الحریه ان یعیش امام عیوننا

    هذا و الله اعلم

    //////////////////

    تقبلی مروری یا غالیتی









    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    avatar
    اديب
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    عدد المساهمات : 664
    تاريخ التسجيل : 03/11/2011

    رد: هل تؤمن بالجن و الأشباح؟

    مُساهمة من طرف اديب في الخميس مارس 08, 2012 6:17 am

    موضوع شائك فعلا

    ولكن مهما اختلفنا بامور كثيره

    نجد القول الفصل بالقران الكريم

    فالاعجاز العلمي بالقران الكريم شيئ عظيم لانقاش به

    وماذكره الخالق القدير بالقران حول الموضوع واضح وضوح الشمس

    من ان الجن عالم يرونا من حيث لانراهم

    كلمني صديق او بالاحرى قريب طبيب

    بان احدهم عالج مريض ممسوس بالجن راه بعينه هو والاطباء بالمستشفى

    وكانو جميعا حائرون

    ورأيت بأم عيني احدهم يعالج مريضا ممسوسا بالجن

    ولكن النقاش لاينتهي بالموضوع

    لان لكل شخص معتقده

    سلمتم وابدعتم على الاختيار الجميل
    avatar
    نايف علي محمد علي

    عدد المساهمات : 41
    تاريخ التسجيل : 31/10/2011
    العمر : 33
    الموقع : الاردن

    رد: هل تؤمن بالجن و الأشباح؟

    مُساهمة من طرف نايف علي محمد علي في الإثنين مارس 12, 2012 1:50 am

    هذا السؤال من مسلم لمسلم سؤالٌ مردود، فقد قلنا مرارا أننا مسلمون قبل أن نكونَ أطباء نفسيين ولذلك فنحنُ نؤمن بالغيب الذي أخبرنا عنه الله سبحانه ورسوله عليه الصلاة والسلام، بل ونجنح إلى رؤية الغيب النفسي للإنسان برؤية تتناغم مع الغيب الذي أخبرنا عنه ديننا، حتى وإن خالفت ما أخبرنا به علماء النفس من الغرب أو الشرق على حدٍّ سواء، فنفرق بين ما هو نظريات تتغير وتتبدل ونلمسها بأنفسنا عن ذلك الغيب الإنساني الذي يصل بعض المادين من الأطباء النفسيين إلى محاولة إنكاره كلية أو على الأقل رؤيته فقط كمجرد انعكاس للمادة، باختصار إذن الجن موجود وسورة الجن في القرآن ما تزال تنتظر من الأطباء النفسيين وغيرهم من يتمعن فيها من المسلمين،


    مِن الحقائق الثابتة شرعًا أن الجن نوع من المخلوقات التي خلقها الله عَزَّ وجل، ويجب الإيمان بها، فلو أنكرها أحد لكان كافرًا بما جاء به الدين، فالقرآن قد أثبت وجود الجن، وفي كتاب الله سورة تسمّى" سورة الجن" وقد بدأت بقول الله عز وجل شأنهقُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِنَ الجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا، يَهْدِي إِلَي الرُّشْدِ فَآَمَنَّا بِهِ ولَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا) [الآيتان 1،2 ]. كما جاء في سورة الرحمن قوله تعالىيَا مَعْشَرَ الجِنِّ والإِنْسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَنْ تَنْفُذوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمواتِ والأَرْضِ فَانْفُذُوا لاَ تَنْفُذُونَ إِلاّ بِسُلْطانَ)[ الآية 33]. وفي سورة الإسراء:
    (قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الإِنْسُ والجِنُّ عَلَى أَنْ يَأْتُوا بِمِثْلِ هَذَا القُرْآَنِ لاَ يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ ولَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا) [الآية 88]. وفي سورة الأحقافوإِذْ صَرَفْنَا إِلَيْكَ نَفَرًا مِنَ الجِنِّ يَسْتَمِعونَ القُرْآنَ فَلَمَّا حَضَروهُ قَالُوا أَنْصِتُوا فَلَمَّا قُضِيَ وَلَّوْا إِلَى قَوْمِهِمْ مُنْذِرِينَ) [الآية 29].


    وفي صحيح الإمام البخاري باب عنوانه: "باب ذكر الجن" وفيه أن الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ أتاه وفد "جن نصيبين" ـ ونصيبين مدينة مشهورة بالجزيرة كما ذكر النووي في تهذيب الأسماء ـ وأثنى الرسول عليهم.

    وجاء أنهم يُحاسبون، ويُثابُون ويُعاقَبُون، وأن ثوابهم أن يجاروا من النار، ثم يقال لهم: كونوا ترابًا كالبهائم. وقيل: لا ثواب لهم إلا النّجاة من النار. وقيل: إنّهم كما يعاقَبون بالإساءة يثابون بالإحسان.

    والله أعلم.

    نااااااااااايف

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يناير 21, 2019 10:01 am